إغلاق مصنع في الكرك بعد إصابة بعض عماله الوافدين بكورونا

 أغلقت الأجهزة الرسمية مصنعا لإنتاج الملابس في بلدة فقوع شمالي محافظة الكرك، بعد تسجيل إصابات بفيروس كورونا بين العاملين الوافدين فيه، بينما يتم إجراء الفحص الطبي للعاملين الوافدين من جنسية آسيوية في مصنع آخر بالكرك، وفقا لمصدر طبي بالمحافظة.

وأشار المصدر إلى أن العمال المصابين يبلغ عددهم 27 عاملا من جنسيتين آسيوتين ظهرت عليهم علامات الإصابة بالفيروس وتم إجراء فحوصات لهم وثبتت إصابتهم وتم إغلاق المصنع وإجراء الحجر الصحي على المصابين.

وأكد مدير مستشفى الكرك الحكومي بالوكالة الدكتور خالد بقاعين، أن المستشفى استقبل حالتين لإجراء الفحوصات لهم وتم إعطاءهم العلاج اللازم وغادروا المستشفى في حين تم حجر باقي المصابين بموقع سكنهم.

وبين المصدر أن فرق التقصي الوبائي بدأت عملية فحص شاملة للعاملين في مصنع ملابس آخر في بلدة مؤاب بالكرك يعمل فيه وافدون من جنسية آسيوية للتعرف إذا ما كان هناك إصابات بين العاملين.

عذراً لا يسمح هذا الموقع بالنسخ يمكنكم مشاركة الرابط بدلاً من ذلك