مدير الطب الشرعي يقترح إنشاء شركات متخصصة للتعامل مع وفيات كورونا لدفنهم في الأردن.

تحدث مدير الطب الشرعي في مستشفى البشير الدكتور عدنان عباس، عن آخر احصائيات الوفيات بفيروس كورونا في الأردن وما يتعلق في بروتوكول التعامل مع دفن موتى كورونا.

وعن احتمالات انتقال الفيروس إلى المياه الجوفية، قال عباس في تصريح لـ”رؤيا”، إن البروتوكول المعمول به في الأردن لدفن المتوفين بفيروس كورونا وضع بتاريخ 15/3/2020، حيث أنه لم يكن لدينا أي حالات وفاة بالفيروس.

وأكد عباس أن البروتوكول الذي تم وضعه، قابل للتعديل بناءا على التعديلات العلمية أو التصريحات التي تصدر حديثا، خاصة مع ارتفاع اعداد الوفيات وتوزعها الجغرافي وهو ما يحتم ضرورة التعامل بصورة جديدة مع هذه الوفيات وازدياد اعدادها.

وعن مواصفات القبر وقياساته قال عباس إنه تم وضع مواصفات القبر من قبل أمانة عمان بالتوافق مع وزارة الأوقاف.

وشدد المسؤول الحكومي على ضرورة تطوير برتوكول دفن موتى كورونا خاصة مع ازدياد أعداد الوفيات بكورونا في الأردن، مقترحا أن يكون في جميع المستشفيات التي تتعامل مع مرضى كورونا، أقسام للتكفين والتغسيل وإرسال الجثث الى المقابر المتخصصة.

واقترح أيضا على أن يكون هناك شركات متخصصة للتعامل مع وفيات كورونا ودفنهم.

وقال إنه تم تشريح جثة واحدة مصابة بكورونا وكانت بناءا على طلب من المدعي العام، مؤكدا أنه سيتم أخذ عينات من جثث المتوفينن لفحصها.

وسجل الأردن صباح السبت 9 وفيات جديدة بفيروس كورونا بعد إعلان الحكومة للإيجاز الصحفي، أمس الجمعة، ليرتفع عدد الوفيات الإجمالي منذ بداية الجائحة إلى 173 وفاة.

وبذلك يكون عدد الوفيات بفيروس كورونا قد بلغ 175 وفاة منذ بدء رصد الجائحة في الأردن آذار الماضي.

عذراً لا يسمح هذا الموقع بالنسخ يمكنكم مشاركة الرابط بدلاً من ذلك